بيت مقلوب يجذب السياح اليها

208222_0

grey بيت مقلوب يجذب السياح اليها تصوير : other

في إطار خطتها لتشجيع السياحة، لم تكتفِ الحكومة الصينية بالاستثمار في المناطق الأثرية المنتشرة في أنحاء البلاد، بل اهتمت أيضًا بابتكار بعض الغرائب التي قد تمثل عامل جذب للسياح.
وفي هذا الصدد، أنشأت الحكومة الصينية منزلًا غريب الشكل، يظهر مقلوبًا رأسًا على عقب، في مدينة فنج جينج القديمة، جنوبي شنغهاي، بهدف جذب السياح للمنطقة.
grey بيت مقلوب يجذب السياح اليهاالمنزل المقلوب
وأشارت هيئة الإذاعة البريطانية «بي.بي.سي»، في موقعها بالإنجليزية، إلى أن هيكل هذا المبنى، غير المخصص للسكن، يبدو مقلوبًا حيث يعلق الأثاث والمفروشات المتنوعة داخله في السقف، الذي من المفترض أن يكون في الأساس أرضية المنزل.
grey بيت مقلوب يجذب السياح اليهاالمنزل المقلوب
وذكرت صحيفة «تليجراف» البريطانية أن البعض قد يضل طريقه داخل غرف المنزل، حيث تجبرهم الأرضيات المنحدرة في بعض الأحيان على الارتكان إلى أحد الحوائط لحفظ توازنهم. ويقول هوانج تشي ،27 عامًا، وهو أحد زوار المنزل، لـ«تليجراف»: «شعرت بالدوار عندما دخلت المنزل.. كل شيء هنا مقلوب رأساً على عقب، ولكن أعتقد أن السبب الذي جعلني أشعر بالدوار هو تلك الأرضيات المائلة».
grey بيت مقلوب يجذب السياح اليهاالمنزل المقلوب
grey بيت مقلوب يجذب السياح اليهاالمنزل المقلوب
ورغم ذلك، أفاد موقع «نيويورك ديلي نيوز» بأن هذا المنزل العجيب يعج بالسياح يوميًا، وأن زواره يتسابقون لالتقاط الصور داخل المبنى، كي يحتفظوا بهذه الذكرى المثيرة في حياتهم.
من جهتها، ذكرت إذاعة «مونت كارلو الدولية»، في موقعها الإلكتروني، أن هذا المشروع قد يفتح الباب لاكتشاف غرائب الصين الكثيرة غير المعروفة، ومنها مثلاً أن مدينة فنج جينج نفسها هي مدينة مائية شبيهة إلى حد كبير بفينيسيا، البندقية، في إيطاليا، أُنشئت في عهد أسرة يوان، المعروفة أيضاً باسم الأسرة المغولية التي بدأها جنكيز خان وعزز حضورها قوبلاي خان، في القرن الثالث عشر بعد القضاء على حكم أسرة سونج التي سيطرت على أجزاء واسعة من الصين الحالية لما يقارب 150 عامًا.
grey بيت مقلوب يجذب السياح اليهاالمنزل المقلوب
وأوضحت الإذاعة أن شوارع تلك المدينة هي عبارة عن ممرات من المياه تتناوب على أطرافها المنازل العائمة ويتنقل سكانها، كما في المدينة الإيطالية الشهيرة، في قوارب محلية. كما تشتهر المدينة بجسورها الحجرية وبكونها ملتقى للفنون الشعبية يؤمها فنانو الصين المكرسون لتجسيد الحضارة الفلاحية، التي قامت عليها الصين القديمة، ولا تزال تلعب دورًا كبيرًا في التكوين الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للصين الحديثة.

تفاصيل المقالة